تأخذك إلى أعماق الفكر

جائزة نوبل في الاقتصاد قد تكون لأحد هؤلاء هذا العام

جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية ٢٠١٨: توقعاتي الشخصية

جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية
0

أولًا: مُقدمة تعريفيةجائزة نوبل في العلوم الاقتصادية والتي تُعرف رسميًا باسم “جائزة سفيرجيس ريسكبانك في العلوم الاقتصادية إحياءً لذكرى ألفريد نوبل” هي جائزة سنوية تُمنح تكريمًا للإنجازات والأعمال المتميزة في مجال الاقتصاد، وتعتبر أرفع وأهم جائزة في هذا المجال. ويَشِيعُ ذكرها في الصحافة وبين جموع غير المتخصصين تحت اسم “جائزة نوبل في الاقتصاد”، وهي جائزة جرى استحداثها عام ١٩٦٨، ولم تكن ضمن الجوائز الخمس الرسمية المعروفة بجوائز نوبل (في مجالات الفيزياء، الكيمياء، الطب، الأدب، والسلام) والتي أوصى ألفريد نوبل بها منذ عام 1895.

بدأ العمل بجائزة نوبل للاقتصاد في عام 1968 في الذكرى الثلاثمائة لتأسيس بنك السويد المركزيSverige Riksbank، والذي قدّم تبرعًا سخيًّا لتمويل هذه الجائزة. مُنحت لأول مرة عام 1969 لكل من ركنر فرش Ragnar Frisch النرويجي ويان تينبرجن Jan Tinbergen الهولندي تقديرًا لطرحهما النماذج الدينامكية لتحليل العمليات الاقتصادية وتطبيقاتها، وتتضمن الجائزة ميدالية وشهادة تذكارية وجائزة مالية تزايد مقدارها تدريجيًّا على مرِّ السنوات.

يتم الإعلان عن جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية لعام ٢٠١٨ في يوم الإثنين الموافق ٨ أكتوبر من عام ٢٠١٨، وتُمنح هذه الجائزة خلال حفل توزيع جوائز نوبل الذي يجرى في 10 ديسمبر من كل عام في ستوكهولم عاصمة السويد والتي تواكب إحياء ذكرى وفاة ألفريد نوبل.

إعلان

ومع نهاية عام 2017، بلغ العدد المقدّم من جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية ٤٩ جائزة مُنحت لـ 79 عالمٍ، 7 جوائز منها مُنحت للمساهمات في مجال “الاقتصاد الكلي” والذي يعد أكثر المجالات الاقتصادية حصولًا على الجائزة، بينما مُنِحَت أكثر الجوائز لروّاد مدرسة شيكاغو الاقتصادية حيث نالت نصيب الأسد أكثر من 28 جائزة. تعد إلينور أوستروم أول سيدة (والوحيدة حتى الآن) التي تحصل على الجائزة. كما تعد الولايات المتحدة أكثر دولة حصولًا على الجائزة ويليها المملكة المتحدة.

ثانيًا: الشخصيات التي حصلت على جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية منذ ٢٠١٠ حتى ٢٠١٧:

عام 2010- بيتر دايموند من الولايات المتحدة وديل مورتنسن من الولايات المتحدة وكريستوفر بيساريدس من قبرص “لتحليلهم للأسواق”.

عام 2011- توماس ج سارجنت وكريستوفر ا سيمز من الولايات المتحدة (الكلاسيكية الحديثة) “لبحوثهم التجربية بشأن نتائج الاقتصاد الكلي “.

عام 2012 – ألفين روث من الولايات المتحدة ولويد شابلي من الولايات المتحدة “لنظرية التوزيعات المستقرة وممارسات تصميم السوق.”

عام 2013- يوجين فاما من الولايات المتحدة (مدرسة شيكاغو) ولارس بيتر هانسن من الولايات المتحدة (مدرسة شيكاغو) وروبرت شيلر من الولايات المتحدة ( كينزي) “لتحليلهم التجريبي على أسعار الأصول.

إعلان

عام 2014- جان تيرول من فرنسا لتحليله لقوة السوق والتنظيم.

عام 2015-  أنجوس ديتون من المملكة المتحدة لتحليله للاستهلاك والفقر والرفاهية.

عام 2016-  أوليفر هارت من الولايات المتحدة وبينغت هولمستروم من فنلندا لمساهمتها في نظرية العقد.

عام 2017- ريتشارد ثالر الولايات المتحدة لمساهمته في الاقتصاد السلوكي.

ثالثا، توقعاتي بخصوص جائزة نوبل في الاقتصاد لعام ٢٠١٨:

اخترت خمس شخصيات اقتصادية مرموقة كمرشحين للحصول على هذه جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية:
٣أ)  منهم على أساس تحديد مدى مساهمة العالم في علوم الاقتصاد من خلال قياس عدد الاسشتشهادات citations بأبحاثه على مستوى العالم مع الاعتماد على تصنيف Ranking قاعدة البيانات IDEAS، REPEc، وهي قاعدة بيبلوجرافية تضم وتصنف نحو ٣ ملايين بحث ومقال من الدوريات والمجلات الاقتصادية المرموقة، ومسجَّل بها نحو ٥٠ ألف اقتصادي بارز من نحو ٩٩ دولة.
ب) و٢ على أساس تقدير شخصي بحت- وربما أمنياتي – لإسهامات المرشح في تطور هذا العلم.

أ) الترشيح على أساس عدد الاستشهادات العلمية:

1- اندريه شليفر Andrei Shleifer

اندريه شليفر (مواليد 20 فبراير 1961) هو اقتصادي أمريكي روسي وأستاذ علوم الاقتصاد بجامعة هارفارد منذ عام 1991. وحصل شليفر على وسام جون بيتس كلارك في عام 1999 والذي يُمنح مرة كل سنتين، وهو متخصص في ثلاثة مجالات وهي تمويل الشركات (حوكمة الشركات، والقانون والتمويل)، واقتصاديات الأسواق المالية (الانحرافات عن الأسواق الفعالة)، واقتصاديات التحول. وقد صنفته IDEAS / RePEc كأكبر اقتصادي في العالم، كما أنه مُدرج في المرتبة الأولى على قائمة “أكبر العلماء الذين أُشير إليهم في الأبحاث والاقتباسات في الاقتصاد والأعمال”.

 2- دارون أسيم اوغلو Daron Acemoglu

وُلد دارون في 3 سبتمبر 1967 وهو خبير اقتصادي أمريكي من أصل تركي، وقد درس في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) منذ عام 1993. وهو حاليًا أستاذ في جامعة Elizabeth and James Killian في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.
ولد أسيموغلو لأبوين أرمنيين في اسطنبول، وتلقى تعليمه في المملكة المتحدة وأكمل شهادة الدكتوراه في كلية لندن للاقتصاد (LSE). وحاضر في كلية لندن للاقتصاد لمدة عام قبل انضمامه إلى معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. حصل على وسام جون بيتس كلارك في عام 2005. اشتهر Acemoglu لعمله في الاقتصاد السياسي. وقد قام بتأليف المئات من المقالات، والتي شارك في تأليف العديد منها بالتعاون مع سايمون جونسون وجيمس روبنسون، وقام بتأليف الأصول الاقتصادية للديكتاتورية والديمقراطية (2006) ولماذا فشلت الأمم (2012). احتل Acemoglu المركز الثالث، خلف بول كروجمان وجريج مانكيو، في قائمة “أفضل الاقتصاديّين الأحياء تحت سن 60” وفي استطلاع عام 2011 بين الاقتصاديين الأمريكيين في عام 2015، تم اختياره كأفضل اقتصادي تم الاستشهاد به خلال السنوات العشرة الماضية.

 3- روبرت جوزيف بارو Robert Barro

روبرت جوزيف بارو (مواليد 28 سبتمبر 1944) هو عالم الاقتصاد الكلِّي الأمريكي وأستاذ الاقتصاد بجامعة هارفارد. صنّفه مشروع الأوراق البحثية في الاقتصاد باعتباره خامس الاقتصاديين الأكثر تأثيرًا في العالم، اعتبارًا من مارس 2016، بناءً على مساهماته الأكاديمية، ويعتبر بارو أحد مؤسسي الاقتصاد الكلي الكلاسيكي الجديد، جنبًا إلى جنب مع روبرت لوكاس الابن وتوماس سارجنت.
وتتركز مساهمات بارو الاقتصادية في موضوعات ” فرض التكافؤ الريكاردي Ricardan Equivalence Hypothesis)، والنمو الاقتصادي، و مواقف عدم الاتساق الديناميكي حيث يتغير رأي صانع القرار بمرور الوقت ليصبح رأيًا آخر لا يتسق بشكل حاد مع هذا التفضيل في نقطة زمنية أخرى، وتظهر هذه المواقف بوجه خاص في نظرية الألعاب.

ب) الأمنيات: ترشيحاتي الشخصية للفوز بجائزة نوبل في العلوم الاقتصادية

1- راجورام جوفيند راجان Raghuram Rajan

راغورام جوفيند راجان (من مواليد 3 فبراير 1963) اقتصادي هندي بارز وأكاديمي دولي وهو أستاذ التمويل بكلية بوث للأعمال بجامعة شيكاغو والمحافظ الثالث والعشرون لبنك الاحتياطي الهندي في الفترة بين سبتمبر 2013 وسبتمبر 2016. خلال الفترة بين عامي 2003 و 2006، شغل راجان منصب كبير الاقتصاديين ومدير الأبحاث في صندوق النقد الدولي. و في عام 2015، خلال فترة عمله في بنك الاحتياطي الهندي، أصبح أيضًا نائب رئيس بنك التسويات الدولية.

في المؤتمر السنوي للمجلس الاحتياطي الفيدرالي في جاكسون هول في عام 2005، حذر راجان  سابقًا علماء عصره، من المخاطر المتزايدة في النظام المالي العالمي واقترح عدد من السياسات التي من شأنها أن تقلل من هذه المخاطر. ومن باب الحماقة، وصف وزير الخزانة الأمريكي آنذاك لورانس سمرز هذه التحذيرات بأنها “مضلِّلَة”. وليت الوزير وعى هذه التحذيرات، ولكن للأسف، في أعقاب الأزمة الاقتصادية في عام 2008، ظهرت صحة آراء راجان وكشفت عن بصيرة وحكمة لم تتوافر لكبار الخبراء الاقتصاديين في دوائر صنع القرار العالمية.

في عام 2003، حصل راجان على جائزة فيشر Fischer، والتي تمنحها الجمعية الأمريكية للتمويل كل سنتين للشخصيات الاقتصادية المتخصصة في مجال التمويل، ويقل عمرها عن 40 عامًا والذي قدم المساهمة الأكبر في نظرية وممارسة التمويل. وكتابه الأبرز في التمويل هو “الخطوط الخاطئة: ثغرات خفية لازالت تهدد الاقتصاد Fault Lines: How Hidden Fractures Still Threaten the Economy، وفاز بجائزة Financial Times / Goldman Sachs Business Book of the Year في عام 2010. وفي عام 2016، تم تسميته من قبل مجلة تايم (Time) ضمن قائمة المائة شخص الأكثر تأثيرًا في العالم.

خلال شهر مايو 2012، اختلف راجان وبول كروغمان الحاصل على جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية حول كيفية تنشيط الاقتصاد في الولايات المتحدة وأوروبا حيث دعا راجان إلى، بدلًا من برامج التحفيز المالية، إلى إدخال إصلاحات هيكليّة إلى جانب العرض لتحسين القدرة التنافسية للقوى العاملة للتكيّف بشكل أفضل مع العولمة.

٢نسيم نوكلاس طالب Nassim Nicholas Taleb

نسيم نيكولاس طالب واحد من أبرز مفكري العصر الحديث. ولد هذا المفكر في أميون، لبنان عام 1960، لأبيه الدكتور نجيب طالب طبيب الأورام والباحث في الأنثروبولوجيا، ووالدته منيرفا غصن. حصل طالب على شهادتي الباكالوريوس والماستر في العلوم من جامعة باريس. كما يحمل درجة الماجستير في إدارة الأعمال (MBA) من مدرسة وارتون في جامعة بنسلفانيا، ودرجة الدكتوراه في علوم الإدارة (كانت أطروحته عن رياضيات تسعير المشتقات) من جامعة باريس (دوفين). وعمل كمحلِّل كمّي وأدار شركته الاستثمارية الخاصة، لكنه كلما تعمّق في دراسة الإحصاء، وكان يرى أن النظام المالي برمته ليس سوى برميل ديناميت على وشك الانفجار.

وهو أستاذ جامعي الآن في هندسة المخاطرة في معهد البوليتيكنيك بجامعة نيويورك، وعضو مساعد بمعهد “جان نيكو للإيكول نورمال” بباريس، باحث بكلية إدارة الأعمال بجامعة اكسفورد، وكان مدرس زائر بمدرسة لندن لإدارة الأعمال، وأستاذ عميد في علوم اللايقين بمدرسة أيزنبيرج للإدارة، وأستاذ مساعد لعلم الرياضيات بمعهد كورانت بجامعة نيويورك، وعضو في هيئة التدريس التابعة لمدرسة وارتون للأعمال بمركز المعاهد المالية.

عمل أيضًا في مجال الرياضيات المالية، ويعتبر مخترع المشتقات المالية المعقدة. عمل في مجال الرياضيات المالية في إحدى شركات “وول ستريت فينيويورك”، قبل أن يبدأ عملًا آخر كباحث في إبستمولوجيا العشوائية، ويركز نسيم في كتبه على ترسيم خطة تمكننا أن نعيش ونتصرف في عالم لا نفهمه حقًا، وكيف يمكن أن نتعامل مع مجالات العشوائية وعدم التيقن، والتي تتضمنتها نظريته المسماة “نظرية البجعة السوداء” للأحداث النادرة غير المتوقعة.

ولقد حقق شهرة كبيرة بسبب كتبه مثل “خداع العشوائية” و “البجعة السوداء” و ” ضد الهشاشة)، والذي تحدى فيها وجهات النظر التقليدية بخصوص النماذج المالية والإحصاءات الرياضية التي تقوم عليها. والحقيقة أن نسيم طالب يستحق أن يفوز ويحصل على جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية فعلًا لكنه للأسف لن يحظى بكثير من الدعم حيث كان من أشد المهاجمين لأغلب الاقتصاديين الكبار، بل وهاجم لجنة نوبل نفسها التي تمنح هذه الجائزة.. ومع هذا من يدري؟

خاتمة

أعرف مدى صعوبة التكهن بمن يفوز بهذه الجائزة السامية ” جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية “، فلا أحد أبدًا قادر على توقع اختيارات لجنة نوبل، وهي قادرة دائمًا على مواجهتها، لكنني اجتهدت في ترشيحاتي حيث اعتمدت على أساس موضوعي وفق تصنيف قواعد البيانات، وأساس شخصي حيث استندت إلى تقديري وهواي الشخصيّ. على أي حال، علم الاقتصاد علم جدير بالاحتفال به والعمل على تطويره، ولعل يومًا يخرج من عالمنا العربي صاحب نوبل عربي في العلوم الاقتصادية.

 

فريق الإعداد

إعداد: سمير الشناوي

تدقيق لغوي: فاطمة الملّاح

مصدر نوبل في العلوم الاقتصادية تصنيف ويكيبديا
تعليقات
جاري التحميل...